uïïun  106, 

sinyur

  2006

(Février  2006)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

zg "tayunt di tuggut" vur "tuggut di tayunt"

Seg tegrawla

Ifri n "Ouna"

Tiqqad

Yelli maren

Tadunnit di Kazerma

Mhend Mrid

Irabraben

Icna a memmi

Français

N'est pas amazigh qui veut

Saint Augustin

L'enseignement de l'amazigh au Maroc

La lutte amazighe ou Sisyphe contre les dieux

Présence marocaine et présence française

Les mauvais prêtres de l'islam

Uccen d yinsi

Visite de la délégation du CMA en libye

CMA: Yennayer 2956

Harcèlement makhzenien contre Afrak

العربية

من الوحدة في التنوع إلى التنوع في الوحدة

الجامعة المغربية تحتفي بالأمازيغوفوبي علي فهمي خشيم

متى سيصدر قانون تجريم إهانة الأمازيغية؟

الكنكريس العالمي الأمازيغي في ليبيا: السياقات والدلالات

لماذا دسترة العربية بجانب الأمازيغية؟

النظام التروي بالمغرب ومشروع تدريس الأمازيغية

مستقبل الأمازيغية: هل ستنقسم مثل اللاتينية؟

الاحتكاك الأمازيغي العربي

حوار مع نائب رئيس الكنكريس العالمي الأمازيغي خالد زيراري  

لجنة إعلان الريف

القيم والاعتقادات القبلية الأمازيغية

استمرار منع الأسماء الأمازيغية

السينما والدراما والأمازيغ

حان موعد تاوادا  

ملا ل موحا، تحفة دادس

لأول مرة تشارك بلدية في الاحتفال برأس بالسنة الأمازيغية الجديدة

بلاغ لجنة دعم مؤسسة عبد الكريم الخطابي

تأسيس جمعية أحواش

تأسيس فرع الشبكة بتزنيت

الجمع العام التحضيري لتنسيقية خير الدين

بيان الحركة الأمازيغية بأكادير

بيان جمعية أمغار

لجنة تفعيل ميثاق جمعيات الريف

وفاة والد الأستاذ الحسين بوالزيت أوماست

بيان جمعية أزمزا

 

 لجنة دعم ومساندة مؤسسة الأمير محمد بن عبد الكرم الخطابي للدراسات والأبحاث بأجدير/ الحسيمة
بــلاغ

تعلن لجنة دعم ومساندة مؤسسة الأمير محمد بن عبد الكريم الخطابي (الممنوعة) بأجدير / الحسيمة، أن رئيسها (المؤسسة) الدكتور عمر الخطابي أدخل مصحة زايد بالرباط حيث قضى قرابة 22 يوما قبل أن ينقل على وجه الاستعجال لإحدى المصحات الباريزية بفرنسا لاستكمال العلاج لما ألم به من مرض مباغت.
وإن لجنة دعم ومساندة مؤسسة الأمير محمد بن عبد الكريم الخطابي إذ تعلن، من جهة، هذا الخبر /الحدث للرأي العام ولكل الغيورين على تاريخ المقاومة المغربية بكل مشاربها، فإنها تستنكر، من جهة أخرى، هذا الصمت الإعلامي الرسمي المريب الذي ضُرب ولا يزال على كل ما يرتبط بحياة والمسار النضالي للدكتور عمر الخطابي ـ نجل عم زعيم الثورة الريفية ـ الذي ظل دوما يجسد رمزا من رموز هذه المقاومة بمغربنا الحديث، مستنيرا بثوابتها ومسترشدا بقيم مبدعها وقائدها التاريخي...
متمنياتنا بالشفاء العاجل للدكتور عمر الخطابي حتى يعود إلى الساحة النضالية الوطنية وكله قوة وعافية وأمل في المستقبل... من أجل استكمال النضال لرفع المنع التحكمي عن مؤسستنا الجماعية.
(عن لجنة دعم ومساندة مؤسسة الأمير محمد بن عبد الكريم الخطابي بأجدير، فيصل أوسار)

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.