uïïun  124, 

tamyur 2957

  (Août  2007)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

mlmi vad ggn inbbaän iorubiyn am uslway sarkuzi

Tsima yeccin udem i dcar

Siwer a yatarras

Tayri n tililli

Ussan ihrran

Sadu ict n tsrughwa

Français

Meeting du parti de l'istiqlal

Imazighen disparaissent -ils?

Les lettres de Cyprien

Ijjigen n tidi de M.Akunad

Homage au feu Massin Oubella

Déclaration de Rabat

Message de Jean Lassalle

Déclaration des comités de soutien aux détenus du MCA

العربية

متى سيتصرف حكام تامازغا مثل الرئيس ساركوزي ابن المهاجر المجري؟

من أجل الخروج من الإيديولوجيا العربية

عباس الفاسي وقراءة الزابور

 تعامل تمييزي ضد الفنانين الأمازيغيين

باليد اليسرى

قضايا تداولية ومعجمية في الشعر الريفي

الأشكال الاحتفالية التراثية بالريف

الكلمات الأمازيغية في اللهجة الليبية

قراءة قي مشروع الحركة الأمازيغية

مولاي محند والحركة الريفية

العنف الثوري والعنف الرجعي

العنف الثوري والعنف الرجعي

حوار مع الكاتب الفلسطيني جورج كتن

الدولة وثقافة الخطاب والشعارات

الجامعة المغربية على ضوء أحداث العنف

محو الأمية باللغة الأمازيغية

أول هاتف نقال باللغة الأمازيغة

جمعية سوس العالمة للصداقة الأمازيغية اليهودية

مبادرة الصداقة الأمازيغية اليهودية

جمعية الصداقة الأمازيغية اليهودية

بلاغ للهيئات الأمازيغية بجهة سوس

بيان لمجموعة الاختيار الأمازيغي

تأجيل محاكمة الوزاني

لجنة دعم معتقلي الحركة الأمازيغية

رسالة احتجاج لشبكة أزطّا

تقرير لجمعية أسيكل

ديوان شعري أمازيغي

بيان تنسيقية تتبع الشأن الثقافي بالناظور

بيان لحركة المطالبة بالحكم الذاتي لسوس

اعتداء على طالب من الحركة الأمازيغية

نشاط ثقافي لجمعية تينامورين

بلاغ لجنة تاويزا لدعم المعتقلين  

 

"تيلمي ن واضو ديوان شعري أمازيغي للشاعر "كايا" gaya:

بقلم: محمد أرجدال

"sawlat ukan ayamdyaz

Inat awal n sawab

I waraw n umazigh

Wanna iran adak isflad"

بهذه الأبيات الشعرية والكلمات البليغة ترنمت حنجرة الشاعر الكبير علي شوهاد وبصوت عال، تردد صداها قمم جبال الأطلس،داعيا الشعراء الأمازيغ إلى الالتزام بقضايا وهموم المجتمع لإنارة الطريق أمام الشباب الأمازيغي وربطه بقضاياه الأساسية. وقد استجاب إلى هذا النداء العديد من الشعراء الأمازيغ أمثال: أفولاي، واكرار، زيري، ايت عابد، المناني وغيرهم من الشعراء الشباب.

وبمدينة اكادير جوهرة سوس، مركز الواصل بين الحضارات وقطب التسامح والتعايش بين مختلف الأعراق، لمع نجم الشاعر الشاب ابراهيم اكيل Akkil َBrahim الملقب ب Gaya الذي نشأ بالمزار وتلقى به تعليمه الابتدائي والثانوي بأيت ملول ثم الجامعي باكادير. وقد ساهمت في صقل مواهبه الشعرية نشأته في وسط أمازيغي يعج بتنوع الأصناف الأدبية الأمازيغية وخاصة القديمة منها مثل أهازيج وترانيم "احندوشا" و"اعيساوين" ذات الإيقاع الإفريقي وبيلماون وتانظامت... كما نشط في صفوف الحركة الثقافية الأمازيغية بكل من جمعية "تيويزي" بأيت ملول إلى جانب الكاتب والشاعر الكبير مبارك بولكيد ثم بالجامعة الصيفية باكادير إلى جانب العديد من الشعراء والكتاب الأمازيغ الكبار فتأثر وأثر.

وقد صدر للشاعر إبراهيم اكيل ديوانه الشعري الأول تحت عنوان "تيلمي واضو" بمطبعة ابو رقراق بالرباط سنة 2002 ويضم الديوان (22) قصيدة شعرية في (62)صفحة من الحجم المتوسط وقد كتب تقديم الديوان الشاعر والكاتب محمد اوسوس الملقب ب"موناتاس" Munatas .

وقد تكلف الفنان التشكيلي Baqas بتشكيل لوحة الغلاف الخارجي لهذا الديوان وهي عبارة عن رسم لطبيعة "تيموزغا" في فصل الربيع: أزهار وجبال وشموس يتوسطها خرف يازz بحرف تيفناغ وقد كتب الغلاف الخارجي للديوان بالحرفين اللاتيني وتيفيناغ ،كما أن القصائد التي يتضمنها الديوان تناولت مواضيع مختلفة وشتى.

 
 

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.