uïïun  131, 

krayur 2958

  (Mars  2008)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

max i d yusa lmuvrib d anggar n waorabn dg uslmd?

Azwag di izran n Arrif

Azuyyet

Muray Muhend

Memmi

Tlulluct inu

Imirn n usggûs

Français

Rachid Nini ou le dénigrement en soi

La tolérance mythique des civilisations

Le voyageur Loti

L'écriture amazighe au féminin

Tarik, le berbère conquérant d'espanya

Tiwizi ou la tradition amazighe de solidarité

Appel aux poètes amazighs

Le CMA interpelle les instances internationales

Communiqué de Tilelli

Ilughma n tmazight

العربية

لماذا صنف المغرب في مؤخرة الدول العربية على مستوى التعليم؟

الحركة الأمازيغية وسؤال الحكم

الأمازيغية ومكر التاريخ

هنيئا للمغرب بالمرتبة 126

رحيل الفنان شعطوف

برق ماتقشع أو لغة الخشب مرة اخرى

دفاعا عن الهوية الأمازيغية

لا حق للسفياني أن يتحدث باسم المغاربة

حوار مع الفنانة الأمازيغية تيفور

الخطوط الملكية المغربية تستفز الأمازيغ

رسائل سرية وتقارير مخابراتية

أبراج إيكدمان بأيت سدارت

احتراف العنصرية ضد الأمازيغية

تانضامت

تألق الإبداع الأمازيغي

بيان حقيقة حول قافلة تيفيناغ

بيان اللجنة الوطنية لإنصاف الإعلام الأمازيغي

بيان تاماينوت

بيان الشبكة الأمازيغية

بيان تنسيقية مولود معمري

تأسيس جمعية تنزيرت

بيان جمعية تكزيرت

بيان لجنة دعم معتقلي بومالن ن دادس

نجاة الهاشمي تفوز بجائزة الأدب الكطلاني

لقاء تنسيقيات دعم التنمية بالناظور

لقاء مع معتقلي بوملن ن دادس

بلاغ لجنة دعم المعتقلين الأمازيغيين

المنتدى الأمازيغي يراسل المجلس الاستشاري

رسالة مفتوحة إلى الوزير الأول

بلاغ الحركة من أجل الحكم الذاتي للريف

الريف أية ذاكرة وأي أفق؟

تقرير جمعية أزا

نشاط ثقافي لجمعية أناروز

 

 

 

قافلة "تيفيناغ":

بيان حقيقة

إن الحديث عن قافلة "تيفيناغ" لا يمكن أن يكون سليما إلا بذكر من كان وراء هذا المشروع فكرة وإعدادا وتنفيذا. إنهما الأستاذان المناضلان السيد طارق يحيى والسيد أشهبار شكير اللذان يعود إليهما الفضل في ظهورها إلى الوجود مع مساهمة لجنة قافلة "تيفيناغ" التربوية.

انطلاقتها بدأت من الحسيمة ثم الناظور ـ موسم 2004/2005 ـ الذي تكونت فيه لجنة دعم قافلة "تيفيناغ" فيما يتعلق ببرمجة المؤسسات التعليمية المستهدفة بالزيارة التحسيسية لحرف "تيفيناغ" على المستوى الوطني، والتي ضمت أساتذة أكفاء هم كالتالي: ذ.حسين فرحاض، الدكتور حسن بنعقية، ذ. عبد الله أزواغ، ذ.أمجاهد عبدلاوي، ذ. بوزيان حسن النجاري، وآخرون لا يسمح المقام بذكرهم جميعا.

إن هذا الفريق أبان عن قدرة أمازيغية، ساهمت في إنجاح عمل القافلة الرائع الذي كان بحق ورشا تعليميا بامتياز ومدرسة متنقلة...

لكن الغريب أن يظهر مؤخرا من ينسب مشروع "القافلة" إلى مجهوداته الشخصية، ضاربا عرض الحائط كل الفاعلين والأساتذة، ليحقق من وراء ذلك شهرة مصطنعة... من خلال لقاءات رسمية نظمها المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية أو بعض الجمعيات التي تغيب عنها حقيقة "تيفيناغ".

إن أعضاء لجنة عمل قافلة "تيفيناغ" ومؤطريها اتسموا دائما بالتضحية ونكران الذات، خدمة للأمازيغية التي هي من رحم هذه الأرض، ولم يصرحوا يوما بأنهم الواجهة، بل عملوا دائما كجنود الخفاء. فتحية صادقة لكل من ساهم في إنجاح قافلة "تيفيناغ" من أساتذة ومؤطرين، وفعاليات المجتمع المدني. وتحية أكبر لمن أبدعوا مشروع قافلة "تيفيناغ": الأستاذ طارق يحيى والأستاذ أشهبار شكير.

وأسفاه على من يركبون على مجهودات الآخرين من أجل "شرف" وهمي كاذب، ويمتطون صهوات خيول من الريح يريدون أن يتسلقوا بها "أمجادا" يبنونها على الزيف والادعاء والاختلاق لأنهم لم يبذلوا جهدا ولا كدا لنيل المجد الحقيقي المستحق.

(المنسق الإقليمي لقافلة "تيفيناغ": الأستاذ عبد الله أزواغ)

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.