uïïun  142, 

sinyur 2959

  (Février  2009)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

tanttit jar tmurt d tutlayt

Tagrawla n isemghan

Afgan

Tagrawla

Amzruy

Hnna d yinsi

Azvru n tmazirt

Turart i yan uzal ijelan

Français

L'histoire obsédante

L'affaire suspecte des "12 siècles"

Aîcha Heddou, le témoin de l'ultime combat de Zaid Ouhmad

Une justice pour imazighen

Minucius Felix, l'africain voilé

Les "fleurs du ciel" de Omar Taws

Ouvrage en poésie berbère

Communiqué du CMA

العربية

الهوية بين الأرض واللغة

ويستمر الكذب المخزني

ثلاثة رؤوس السنة

هاجس الهوية عند محمد شكري

الهوية والأصل

من تاريخ قبائل أيت عطّا

جمالية الاسم المركب في الأمازيغية

ديوان عبد الرحمان بلّوش

ديوان الشاعر أفولاي

تأهيل العمران وإهمال الإنسان بالريف

الإعلام الإلكتروني الأمازيغي

كتاب يوميات مقاومة مغتالة

بيان الحركة الأمازيغية بمراكش

بيان العصبة الأمازيغية

مسرح تافوكت على القناة الثانية

تقديم وثيقة: من أجل دولة تستمد هويتها من الأرض الأمازيغية

القضاء ينصف المندى الأمازيغي

بيان الحركة الأمازيغية بمكناس

بيان الحركة الأمازيغية بالقنيطرة

نداء إلى القناة الثانية

تقرير عن أسبوع أمود

 

 

 

فضــاء تافوكت للإبداع

جديد مسرح تافوكت على شاشة القناة الثانية

مسرحية أجديڭـ ن- تافوكت (نوارة الشمس)

 

تم يومي 05 و 06 يناير 2009 تصوير مسرحية أمازيغية بعنوان أجديك ن تافوكت / نوارة الشمس، لفائدة القناة الثانية، من إبداع فرقة مسرح تافوكت من الدار البيضاء، أشرف على تنفيذ الإنتاج شركة أغلال للإنتاج.

والمسرحية من تأليف وإخراج خالد بويشو، أعدها بالأمازيغية محمد بنسعود، وهي مسرحية اجتماعية بنكهة أصيلة، يختلط فيها الواقع بالخيال - الجد بالهزل- في قالب تراجيكوميدي تتصارع في ثناياه القيم، تجاذب بين الأصالة والمعاصرة. فهناك من يحمل أفكارا تقليدية بالموازاة مع من يبتغي إلباس القرية سطحيات المدنية دون العمق. إنه صراع حول امرأة، هي أنثى ورمز، تتجسد من خلالها كل الطموحات والإحباطات. هي الأرض والخصوبة ومصدر كل خصومة… في العقلية الذكورية هي مجرد لعبة لتزجية الوقت إلا أنها محور الأشياء. إذن هو طبق مسرحي يجمع ألوانا فنية عدة: من تمثيل، ورقص تراثي/فلكلوري، وأيضا الرقص التعبيري/الكوريغرافيا بغرض تقديم نص يتوخى أن يكون أرضية خصبة لإنجاز عرض مسرحي يمتلك الترابط وسلاسة الفرجة والحكي.

هي فسحة ذات حمولة غنية بهدف تخصيب النقاش حول مفاهيم عدة. فالشخوص تتراءى بأبعاد فيزيولوجية قروية، وذات نكهة سيكولوجية بسيطة ومركبة في آن واحد، مع تواضع سوسيولوجي غني في عمقه. إلا أن صراع الأفكار يأخذ مداه قبل صراع الشخوص، دون إغفال تبسيط عناصر الحبكة والحرص على المتعة والتشويق طيلة خط الفعل المتصل الذي ترتكز عليه المسرحية.

المسرحية من تشخيص محمد بنسعود – نجاة سوس – سفيان أنير – خديجة أومزان – عبد الله أصوفي – الحسين إخرازن – المختلر روان وفضول المشروع. وتكون الطاقم التقني من فاطمة الزهراء أروهان - عكاش كرم الهوس – أبو علي عبد العالي – عبد الكريم سيف

(عن " فضــاء تافوكت للإبداع )

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.