uïïun  154, 

sinyur 2960

  (Février  2010)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

is "ddarija" tamrrukit d tantala d taorabt?

Tabrat tameggarut

Tabrat inu

Tadvuri n taguri

Tiq nigh war zir

Inkraf

Rcem s tguriwin

Adllis "sadu tira... tira"

Français

L'amazighité entre la loi divine et la loi humaine

Tanger: un toponyme amazigh

Réflexion sur la question amazighe

L'identité et les droits culturels amazighs

العربية

هل الدارجة المغربية لهجة عربية؟

سنة أمازيغية سعيدة ولو كره المغرضون

قضية الهوية في الديانة الإسلامية

رسالة بدون طابع

الجغرافية والهوية الوطنية الليبية

اتهام بالخيانة كل من ينادي بالوطنية

معتوب لوناس: المتمرد الظريف

ضربة المدفع التي مددت حدود مليلية المحتلة

تاريخ مقرصن

الأمازيغية ومفهوم التعدد والاختلاف

الثقافة الأمازيغية وتأثيرات العولمة

الشعر الأمازيغي بالجنوب الشرقي

تأسيس فرقة تنغريت لأحيدوس

كلمة الجمعيات الأمازيغية بالناظور بمناسبة السنة الأمازيغية الجديدة

جمعية سكان الجبال تعقد مؤتمرها الأول

رسالة مفتوحة لجمعية تيموزغا

بيان الحركة الأمازيغية بثيطاوين

أرضية جمعية أسيكل

تجديد مكتب الشبكة الأمازيغية بتزنيت

بيان الشبكة الأمازيغية

 

 

 

جمعية أسكيل ـ بيوكى، إشتومن، أيت باها

أرضية نظريـــة

 Amuggar n bigwra: هو ملتقى الفعاليات الجادة العاملة في الحقل الأمازيغي،ملتقى التناظر وتبــادل

الاجتهادات الثقافية والفكرية والإبداعية، أي أنه واجهة نضالية تحسيسية تواصلية تصحيحية اقتراحيـة تهدف إلى الدفاع عن الأمازيغية: لغة وثقافة وهوية وحضارة ومجالا، بإشراك كل التصورات الفاعلة فــي الساحة إقليميا وجهويا ووطنيا، أي أن تستضيف مدينة بيوكرى بإقليم أشتوكن أيت باها ما يمكن من الطاقات الأمازيغية المناضلة للتحاور والتناظر، وإذا كانت الدورة الأولى المنظمة بتاريخ:27/28 دجنبر 1997 تحمل شعار:من أجل ثقافة وطنية ديمقراطية جادة، والدورة الثانية المنظمة بتاريخ:3/4أبريل 2004 تحمل شعار: الأمازيغية ومجتمع المستقبل، والدورة الثالثة المنظمة بتاريخ: 16/17نونبر 2006 تحمل شعار: الذاكرة والمستقبل، فإن الدورة الرابعة المزمع تنظيمها يومي: 26/27مارس 2010 قد اختير لها شعار: الهوية والمستقبل، ولم يكن الاختيار من أجل الإثارة، بل لأن الساحة في حاجة ماسة إلى أسئلته وفلسفته، ذلك لأن معظم الاختيارات السائدة قد فشلت، وكل المقاربات الافتراضية المطروحة تنقصها الشحنات الدينامية، أي أن الإنسان الفاعل والمتلقي يعيش أزمة هوياتية، مما يقيد ملكاته وقدراته لإبداع الحلول لمشاكله الآنية والمستقبلية ليصبح شغله الشاغل هو الربح المادي حتى ولو كان غير مشروع، أي دون مجهود، فطغت مسلكيات الانتهازية والوصولية والانتظارية فتراجعت القيم البناءة لتحل محلها السطحية والسماجة والإثارة المجانية.

وحتى لايترك قارب الأمازيغية عرضة للغرق وسط التيارات الجارفة، تعمل جمعية: أســيكــل على تفعيل المثل القائل: أشعل شمعة عوض أن تلعن الظلام، من خلال أنشطتها الإشعاعية والتواصلية، وفي إصرار دائم على مواجهة الصعاب والعقبات والعقليات، أي أنها تسبح ضد التيار، أي أنها قد انحازت إلى معسكر المتنورين بعيدا عن أساليب التكريس والتضليل والتهييج، باعتماد قوة الحجة وليس على البهرجة والمتحفة والتحنيط، وفي هذا الاتجاه تسير هذه الدورة التي نأمل أن يساهم المناضلون الحقيقيون في تفعيل وإغناء أشغالها وتوصياتها، وفق المحاور الإشعاعية والنظرية والإبداعية التالية:

* المعرض الموازي ينشطه الكتاب والمؤلفون والمبدعون بالأمازيغية

* الجلسة النظرية الأولــى: الهوية الأمازيغية من خلال الكتابة والكتاب.

*الجلسة النظرية الثانيــــة: الخطاب الهوياتي من خلال المشروع الأمازيغي

*التوصيات والخلاصات.

*الأمسية الفنية والشعرية، مع تكريم فنان أمازيغي سيعلن عنه.

رقـم:09/39، عن مكتب الجمعيـة

الكاتب العام: عبد السلام الشكري

ملاحظـة:

*سيعلن مكتب الجمعية عن البرنامج المفصل في وقته وحينه.

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.