uïïun  160, 

tamyur 2960

  (Août  2010)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

max ur itwafsr lislam dg urubba zund itwafsr dg timizar n asya?

Tayri deg amud n "reowin n tayri" n karim kannuf

Tifawin n Arrif

A yamezruy

Ndvar xaf k dduri

Ufugh zg yidv

Français

De l'idylle au combat

Entretien avec Amoouri M'marek

La Zawya Dilaya, une histoire oubliée

Le débat linguistique et identitaire

Les arabistes à la recherche de la gloire

Matoub, une figure charismatique

Sortie de "Idad n Wihran"

Nouvelle section de l'APMM à Taza

العربية

لماذا لم ينتشر الإسلام بأوروبا مثلما انتشر ببلدان أسيا؟

متى تستوعب الحركة الأمازيغية مفهوم "تاويزا" للهوية؟

الأعراب ولغة الانقراض

بني شيكر وبني سيدال وشفشاون وتطوان

شوف تشوف

الموقف السياسي في الأغنية الأمازيغية

اللغة والسلطة والدين في رواية محمد أكوناض

مبدعو القصيدة الغنائية الأمازيغية بسوس

قراءة في مجموعة (إيرزاك يميم)م

قراءة في المجموعة القصصية لمحمد كارحو

بين الجنس والالتزام في الإبداع الأمازيغي

الإيديولوجيا في المسألة اللغوية

حوار مع زهرة الفكهي

كتاب شعراء تازنزارت

ثمار المطابع في مجال الأدب الأمازيغي بسوس

بوجمعة تواتون في ضيافة ماسينيسا

بيان استنكاري ضد قرار محلس الجالية المغرب بالمهجر

بيان جمعية تاويزا بسلوان

بيان جمعية أسيكل

بيان مكناس حول تدريس الأمازيغية

بيان طلبة مسلك الدراسات الأمازيغية

بالشفاء العاجل للأستاذ إبراهيم اخياط

 

 

اللجنة الوطنية لمسالك الدراسات الأمازيغية

بـــيــان

Azul- أزول:

اجتمعت اللجنة الوطنية لمسالك الدراسات الأمازيغية بأمكناس وفاس أيام 11، 12 و13 يوليوز 2010 لتقييم ثلاث سنوات من التحصيل العلمي في مسالك الدراسات الأمازيغية، وكذا تقييم الوضع العام لـ "إدماج الأمازيغية" في الحياة العامة، وخاصة في ميادين الإعلام والتعليم كقطاعات أولى عرفت حضور الأمازيغية.

وبعد تقديم تقارير اللجان المحلية لمسالك الدراسات الأمازيغية، خلصنا إلى الوضعية الخطيرة والحرجة التي تمر منها الأمازيغية خاصة في القطاعين المذكورين آنفا، لما تعرفه هذه القطاعات من عشوائية في التعامل مع الأمازيغية حيث استمرار فلكلرة الأمازيغية في الإعلام وغياب برامج هادفة. وعلى مستوى التدريس فإن الأمازيغية لن تخطو قدما إلى الأمام ما لم يتم اعتماد المبادئ الأربعة، وندين بشدة اعتبار الأمازيغية مجرد مادة اختيارية واستئناسية، لتختتم أشغال الاجتماعات بتسطير برنامج لقاءات وندوات وطنية سنعلن عن كل منها في أوانها لاحقا.

وفي استمرار الضبابية وعدم الوضوح للآفاق المستقبلية لخريجي مسالك الدراسات الأمازيغية، وفي انتظار اجتياز الدورات الاستدراكية لامتحانات المسالك لحصر اللائحة النهائية لخريجي الدراسات الأمازيغية، نؤكد للرأي العام الوطني والدولي مطالبتنا وتشبثنا بـ:

ـ توفير الحماية القانونية للأمازيغية، لتضمن مكانتها الطبيعية في الحياة العامة.

ـ الإدماج الفوري لخريجي مسالك الدراسات الأمازيغية في جميع المجالات ذات الصلة بالأمازيغية: التعليم ، الإعلام ، القضاء....

ـ خلق شعب وماسترات الدراسات الأمازيغية وتعميمها على الجامعات المغربية.

ـ خلق مراكز تكوين أساتذة اللغة الأمازيغية، وإعطاء الأولوية لخريجي مسالك الدراسات الأمازيغية لما لهم من تكوين شامل في الأمازيغية.

ـ تخصيص منح للطلبة الباحثين بمسالك الدراسات الأمازيغية ومدهم بوسائل البحث العلمي.

ـ توفير الدعم المادي لمسالك الدراسات الأمازيغية.

ـ توفير كافة المراجع ذات الصلة بالأمازيغية للمسالك.

ـ تعميم تدريس اللغة الأمازيغية أفقيا وعموديا لكل المغاربة.

ـ عدم التراجع عن تدريس اللغة الأمازيغية بمبادئها الأربعة (التعميم-الإجبارية-المعيرة-الحرف الأصلي تيفيناغ).

ـ دعوة المسؤولين إلى التعامل الجاد والإيجابي مع الأمازيغية، باعتبارها قضية وطنية، وتهم كل المغاربة دون استثناء.

ـ إشادتنا بالمجهودات التي بذلها، ويبذلها أساتذة المسالك من أجل توفير الجو الملائم للتحصيل العلمي.

ـ تأكيدنا على مطالبة الدعم والمساندة من كل الهيئات الديموقراطية الغيورة على الأمازيغية، من أجل المضي قدما بقضيتنا العادلة والمشروعة.

عن اللجنة الوطنية

حرر بفاس يوم 13 يوليوز 2010/ 1 سايور 2960

ملحوظة: للاتصال باللجنة

Cnfea.national@gmail.com

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.