uïïun  175, 

ymrayur 2961

  (Novembre  2011)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

mulay hicam issavul d "ddahir lbarbari"

tinfas n imçyanen

Arrif di 122 n iseggusa

Tinfas n imezvyanen

Français

Quel destin pour la question amazighe au Maroc?

Priscien, grammairien africain

Le verbe en amazigh

VI° Congrès général du cma

Journée d'étude amazighe au Mexique

العربية

الأمير مولاي هشام يحيي الظهير البربري

الدواعي الفكرية والسياسية لمعيرة اللغة الأمازيغية

أين وصل ترسيم الأمازيغية؟

إلى كل مواطنة ومواطن مغربي

أمازيغ الويكيليكس بين أميريكا والإسلاميين

تناقضات جزب العدالة والتنمية

الأمازيغية الخائنة والنخبة المعزولة

الشيخ عبيد: فكاهي من زمن آخر

بيان بشأن تصريحات مولاي هشام حول الأمازيغية

وطائف الإمام في القبيلة الأمازيغية

القناة الأمازيغية

اختتام المهرجان الوطني للمسرح الأمازيغي

رسالة الشبكة الأمازيغية إلى رئيس الحكومة

إصدار جديد للكاتب لحسن ملواني

معتقلو القضية الأمازيغية يخوضون إضرابا عن الطعام

ختام المؤتمر السادس للكنكريس العالمي الأمازيغي

مهرجان الموسيقى الإفريقية بورزازات

جائزة أبوليوس للأدب الأمازيغي بالريف

بيان المرصد الأمازيغي

 

 

 

بيان المرصد الأمازيغي للحقوق والحريات بشأن تشكيلة المجلس الوطني لحقوق الإنسان

 

اجتمع المرصد الأمازيغي للحقوق والحريات يوم الأربعاء 5 أكتوبر 2011 لتدارس تركيبة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، كما نشرت في الجريدة الرسمية في عددها رقم 5982 ليوم 29 شتنبر 2011، وبعد تقييمه لكل الجوانب المرتبطة بالموضوع، يعلن المرصد للرأي العام الوطني ما يلي:

1ـ رفضه للطريقة اللاديمقراطية المعتمدة في التواصل مع تنظيمات المجتمع المدني ولا سيما الأمازيغية منها، والتي تميزت بإقصاء تنظيمات وازنة وذات حضور فاعل في الساحة الوطنية والدولية، خلال الاتصالات والمشاورات القبلية التي سبقت الإعلان عن تشكيلة المجلس الوطني لحقوق الإنسان.

2ـ استنكاره الشديد لتغييب تمثيلية الفاعلين والأطراف الأمازيغية في تشكيلة المجلس، مع العلم أن الحركة الأمازيغية ما فتئت تطالب منذ سنوات بضرورة احترام هذه التمثيلية في المجالس واللجان الوطنية التي تشتغل على وضع خطط وبرامج وطنية أو صياغة مرجعيات سياسية، حقوقية أو قانونية، وقد أكدت التجارب السابقة بأن جميع اللجان والمجالس التي سبق تشكيلها بهذه الطريقة قد أغفلت بشكل واضح المطالب الأمازيغية، مما عرقل تدبير هذا الملف في حينه وأضاع الكثير من الوقت.

3ـ يدعو المرصد الأمازيغي المجلس الوطني لحقوق الإنسان إلى اعتماد المقاربة التشاركية والوضوح في علاقته بالتنظيمات الأمازيغية، خصوصا على مستوى اللجان والأوراش المستقبلية التي سيشتغل عليها المجلس.

(الكتابة التنفيذية)

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.