Numéro  45, 

  (Janvier  2001)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

Asigger n uzqram

Marra texsen ad weddaren tmazight

Tabrat i ymazighen

Uccen d sva n ighaydn

Cem d nek

Ussan n tayri

Français

La guerre contre l'amazighité continue

Un voyage au Maroc

Entretien avec Ali Ikken

العربية

هل هي بداية لنهاية الأساطير؟

قطاع الطريق على الحقيقة

عندما نحس بالدونية

الأمازيغية وراء توقيف الشبيبة الاتحادية

الفنان الأمازيغي وثمن الاختيار

الجذور الأمازيغية للحضارة المتوسطية

العربية، العربية، دائما العربي

الحركة الأمازيغية والأصولية

المعاناة الأمازيغية: واقع وتاريخ

التجربة الشعرية عند شعراء تاويزا

 

 

 

العربية، العربية، دائما العربي..!

بقلم:  وعمي محمد

مرة أخرى تواصل قناة البريهي العبث بالهوية المغربية، الأمازيغية/العربية من خلال بثها لبرنامج "لسان العرب" يوم 4/11/2000، إذ  فاجأتنا، على لسان مقدم البرنامج، بخطاب غريب أثناء الترويج لبرنامجه. فهو يتحدث عن الشعب المغربي كأنه شعب عربي قح 100%. فقد تجاهل تماما أنه يخاطب جمهورا معظمه أمازيغ، ولغته الأمازيغية. وظل يضرب الأخماس بالأسداس ويلح على ضرورة الاعتناء باللغة العربية ودعمها "لأنها لعتتا"!! على حد قوله، وكأنها لغة تعاني الحيف والتهميش ولغة مجني عليها. ونوه ببعض المبادرات التي توخت دعم وتقوية اللغة العربية كتلك التي قامت بها دولة مصر ودعت إليها بعض كتابات غلاب. وما هدف هذه المبادرات،  وضمنها برنامج "لسان العرب" وغيره إلا بسط سيطرة العربية وهيمنتها على حساب غيرها وتعريب ما يمكن تعريبه ثقافة وشعبا.

ترى متى يقتنع مروجو هذه المكائد أن الهوية الأمازيغية ضاربة بجذورها في عمق التاريخ، وأنها صامدة وستظل صامدة أبد الدهر أمام أية محاولة للتركيع أو التطويع.

 

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.