Numéro  48, 

  (Avril  2001)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

Tawiza tsala asggûs wis kuzv

Is Lyutvi yeddar alidv gi Lmughrib?

Udem amxib

Andver n yimma

Azvri n tittvawin nnem

Mammec as...?

May d righ

Tmazight n ku yan

Tafuyet

Tasumki

Français

Tamazight, mode d'être ou la question de l'authenticité

Andalous, mon désir marocain

Le manifeste amazigh: bilan et perspectives

Parution du livre "Le maure errant"

Débat sur l'orthographe amazighe

العربية

تاويزا تنهي عامها الرابع

الذكرى الرابعة لتأسيس تاويزا

التاريخ المغربي من خلال الكتاب المدرسي

أسماء الأماكن الواردة في كتاب إمارة بني صالح

الذكرى الأولى للبيان الأمازيغي

عودة إلى ذكرى 2 اكتوبر 1955

من شعر أيت بويمّاز بوادي دادس

من شعر المقاومة الأمازيغي

حوار مع الفنان محمد رويشة

تحريف الأسماء الأمازيغية

حوار مع الفنانة تيزيري

من أسرار تيفيناغ

 

 

 

 

مقتطفات من شعر المقامة الأمازيغي:  الشعر العطاوي نموذجا

بقلم: محمد وعمي (النيف، الرشيدية)  

من المسلم به أن الكلمة، بصفة عامة، والشعر بصفة خاصة يلعب دورا كبيرا في استنهاض الهمم وإذكاء الحماس والرفع من المعنويات والتحفيز على الصمود والمقاومة، مما يشكل إرباكا وإزعاجا للعدو. فما بالنا لو اجتمعت في الشخص الواحد صفتا الشاعر والمحارب.

سأحاول في مقالي المتواضع هذا الإشارة إلى بعض نماذج شعر المقاومة لشعراء آيت عطّا، عايشوا معركة "بوگافر" كمحاربين وشعراء في آن واحد. وهذه ميزة خاصة لأنه ليس من سمع كمن رأى كما يقال. ومقالي هذا فرصة للكشف عن بعض نماذج الشعر والشعراء العطاويين، كجزء من التراث الأدبي الأمازيغي المغربي، الذي طاله التهميش ـ ولا يزال ـ لمسخ ذاكرة الأجيال وفصلها عن ماضيها المجيد. كما أن هذه السطور تذكير بصفحات خالدة من تاريخ المقاومة الشعبية بالجنوب الشرقي للمغرب. ففي مثل هذا التاريخ (ما بين ليلة 12 ـ 13 فبراير 1933)، كانت تدور وقائع معركة "بوگافر" الخالدة التي تجاهل الإعلام الرسمي ذكراها الثامنة والستين، كما تجاهل ذكرى أنوال ولهري.

111 ـ يقول الشاعر المجاهد أحمد أباسو من آيت خوخذ ن آيت الفرسي:

Annayex ayt bugafer a laxira bedden am

Arraw n ayt bugafer ami ylaq ljawi,

Ila qassen wudi ysemmidvend tendafin

Tla qassen tareyt, ila qassen wurgh igi yella.

والترجمة التقريبية هي:

رأيت أهل بوگافر يتحدون الموت

أبناء بوگافر يستحقون كل طيب

يستحقون ما لذ وطاب من الأطعمة

يستحقون خيولا مسرجة، يستحقون الذهب متى وجد.

2 ـ تقول الشاعرة هرة واسو من آيت عيسى وابراهيم:

Unna itoeqqalen I tin n Bugafer iddu d ad nalla,

Bugafer a yaxatar teotamed iyujilen,

Acertvu, tenna k ut Bugafer ams d alutv

Utass d iwehdak ula lgul n Nbula

وترجمته:

من يتذكر ملحمة بوگافر فليأت لنبكي

وقعة بوگافر الكبرى أكثرت من اليتامى

شرطو، قالت لك مقاوِمة بوگافر مرّغ وجهك في الوحل

زمرّغ فيه طغيناك وجيوش بولا

3 ـ يقول الشاعر والمجاهد باسو عدي من آيت أسفول:

Ikka ghif i Bugafer ytallix nbula,

Rix ad herbax arumi ad aghed uriwulu,

Nasi d bucfer araghed ikkat s lmeonula

Alli d yusi lanfatv ur yad zoimegh

Ar ax talla titv inew umi yehresv agusif.

والترجمة هي:

شاركت في معركة بوگافر أيام بولا

أردت محاربة المستعمر لأوقف تقدمه

فحاربته ببوشفر وحاربني بالرشاشات

فاختلطت الدماء بماء العيون

فبكت مقلتي كالغيث الغزير

هذه مقتطفات من قصائد طويلة لشعراء الأمس القريب (1933)، طالهم النسيان، ولا يعرف أحد عنهم وعن شعرهم ومقاومتهم شيئا، إلا من كلف نفسه عناء البحث والتحري، في حين ذاع صيت قصائد عنترة وزهير وأبي نواس...

        في 26/2/2001.

 

 

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.