Uttvun 63, 

Sayûr   2002

(Juillet 2002)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

I yat n tameddanit zeg yan wanaw nnidven

Agraw n ayt umeskan amazigh

Xef usedvrer n tmazigh n Rbatv

Righ tilelli

Tayri tar ighf

Waxxa cem ran

Français

Quelques notes sur le “Latif” du racisme au Maroc

Le vrai racisme

Réflexion sur le devenir de Tamazight au Maroc

La poésie de résistance au Rif

La prophétie véridique

Baccalauréat de l'amazigh

A mon frère le Kabyle

العربية

من أجل علمانية من نوع آخر

الأستاذ المدلاوي أو غلطة الكبار

شيوعي يهذي

التعريب

عودة إلى الماروك والمارويكوس

محاورة مع كارل براست

هل هي مكافأة لجريدة لافيريتي

لماذا الظهير البربري وحده؟

المغرب من أغنى بلدان العالم

ظاهرة تحقير الذات عند بعض الأمازيغيين

قوميون يشنون حربا على الأمازيغية

 

متحزبون وقوميون يشنون حربا على الحركة الأمازيغية

بقلم: مصطفى أولاد الحاج (جماعة آيت يوسف وعلي، الحسيمة)

هناك مثل يقول: "عش يوما تر عجبا". هذا ما ينطبق على هذا الزمان المليء بالمكاييل المزدوجة والمراوغات والأكاذيب. ولكن الحقيقة في آخر المطاف لا تهزم. فها هي مجموعة من الأشخاص الشوفينيين المتحزبين يتنكرون لهويتهم المغربية الأمازيغية الضاربة في عمق التاريخ ليعلنوا عن كراهيتهم، وفي واضحة النهار، لكل ما هو أمازيغي. فهيؤوا عريضة فاشيستية ذات نزعة عرقية عروبية نعتوا فيها الأمازيغ بالتطرف والعنصرية والمعاداة للعرب الأبرياء!، طالبوا فيها بسن قانون يعاقب بصرامة هؤلاء الأمازيغيين "العنصريين". المفاجأة الكبيرة هي الأسماء التي وردت في العريضة، والتي لم نكن نعرف أن أصحابها  يكنون كل هذا الحقد على الأمازيغيين.

إننا في الحركة الأمازيغية لمطالبون أكثر من أي وقت مضى بتوحيد صفوفنا للتصدي لكل أعداء الأمازيغية في الداخل والخارج. يقول تعالى: "لقد آتاكم الحق وزهق الباطل، إن الباطل كان زهوقا".

 

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.