Uttvun 64, 

Tamyûr   2002

(Août 2002)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

Zeg inalkamen n taghmudvi

Anebdu

Ighd n tlelli

Tabrat

Aman n tudert

Tamazight, a yul inu

Winna wer yuminen

Français

L'enseignement de tamazight 

Arabisation, mondialisation et langue amazighe 

La poésie de résistance au Rif(2)

Pour que vive tamazight

Toponymie de la région du Rif

Bientôt dans les kiosques

العربية

من نتائج الشرقانية: من الجنس إلى الإرهاب

بيان ما ورد في العريضة من بهتان

العصرية الأمازيغية: من المسمى إلى اللامسمى

المنع يطال الأمازيغية حتى في ضيافة الملك

برقية تعزية إلى القناة الثانية

عودة إلى الماروك والمارويكوس

بعض مظاهر الميز العنصري ضد الأمازيغ

المغرب العربي وهم عروبي

تنصيب أعضاء المجلس الإداري لمعهد الأمازيغية

حرف الزاي الأمازيغي

رد الاعتبار للعرس الأمازيغي

الهجوم على تاويزا بالفيروسات

بيان جمعيات الحسيمة

 

بعد السطو على اسم ”تاويزا“، الهجوم عليها بالفيروسات

لقد سبق أن أشرنا إلى عملية السطو على اسم "تاويزا" من طرف أشخاص من هولاندا، استعملوه كاسم لموقع لهم على الأنترنيت (انظر العدد 61). ولما أدركوا أن سرقتهم لاسم "تاويزا" لم يفدهم شيئا في ما كانوا يرمون إليه من التشويش والخلط على زوار موقع "تاويزا" الحقيقي، وليس المزور، انتقلوا إلى مهاجمة حاسوب "تاويزا" بآخر الفيروسات الفتاكة. ولا نقول هذا الكلام لأننا تلقينا مرة أو مرتين رسالة إليكترونية من هولاندا  تحمل فيروسا، بل لأن مثل هذه الرسائل "الهولاندية" المتضمنة لبرامج فيروسية أصبحت أمرا متواترا ومتكررا يدل على أن هناك تخطيطا مبيتا وقصدا جنائيا لتدمير حاسوب "تاويزا". فلمصلحة أية جهة أمازيغوفوبية يشتغل هؤلاء ويتحركون؟

لكن عليهم أن يعلموا أن حاسوب "تاويزا" يتوفر على ألف حماية وحماية ضد أحدث الفيروسات، وأن ما يبذلونه من مجهود وينفقونه من دراهم من أجل تدمير حاسوب "تاويزا" هو مجرد مضيعة للوقت والمال.

(محمد بودهان)

 

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.