Uttvun 75, 

Sayûr 2003

(Juillet 2003)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

Tameskant d tamughrabit s tidett, maca s umentil n usiwef!

Teggwdegh xafm

Abarreh mgal tawafat

Ma s tyid yema

Temmexs ayi tammurt inu

 Tudert inu

Tasurfut

Zi tfarnin ar tfarnin

Afrux inyer iberdan

Ifes n tudert

A Sifaw nnegh 

Rix

Français

Tifinagh et la bavure de Nador

Ce vendredi noir

 La 25ème heure pour l'amazigh

Les dangers de l'obscurantisme islamiste

La cause amazighe entre la culture et le politique

Au chevet des ighrem du Sud-est

Appel à communications

Yan wawal yebbey meyya

Le choix de tifinagh est un non choix 

L'enseignement de Tamazight

Crise identitaire et injustice social derrière l'horreur du 16 mai

Clavier amazigh

Quel avenir pour tamazight?

العربية

لأول مرة تظاهرة مغربية خالصة، لكن بفضل الإرهاب

 رسالة إلى ابن عاق

عندما تبرمج الدولة عقول أبنائها ليصبحوا إرهابيين

توضيح من مركز التهيئة اللغوية

الأمازيغية وسؤال التنسيق

الظلامية والعداء للأمازيغية وجهان لشيء واحد

رد موجه إلى "الأحداث المغربية" رفضت نشره

أانتصار اللغة الأمازيغية

 الحركة التلاميذية الأمازيغية في مواجة قوى التأسلم والتمركس

مزداي أنامور

بيان لجمعية أنزووم

 بيان للاتحاد الوطني لطلبة المغرب

بيان لجمعية بويا

 المؤتمر التأسيسي لمجلس التنسيق الجهوي

بيان لجمعية تانوكرا

تصريح حول أحداث الدار البيضاء

  جمع عام استثنائي لتاماينوت

بيان إلى الرأي العام  

 

جمعية "تانوكرا" (الناظور)

بيان

إن الأعمال الإرهابية الأخيرة التي عرفتها بلادنا جاءت نتيجة لخطاب إسلاموي ما فتئت تروج له حركات إسلاموية وهابية معادية للإنسان والعصر والعقل. ونحن في جمعية "تانوكرا للثقافة والتنمية" نعلن للرأي العام الجهوي والوطني والدولي ما يلي:

ـ إدانتنا الشديدة لهذا السلوك الإرهابي الشنيع واللاإنساني الذي ذهب ضحيته عشرات من المواطنين الأبرياء.

ـ مطالبتنا المسؤولين بالتحلي بالحزم تجاه هذه الحركات المتطرفة التي طالما استهدفت الحركة الأمازيغية أيضا بممارستها للإرهاب الفكري وتعبئة الرأي العام ضدها.

ـ مطالبتنا برفع التضييق عن الجمعيات الأمازيغية حتى يتسنى لها ممارسة الإشعاع والتنوير لكي لا يبقى المجال مفتوحا للأفكار الظلامية التي تؤدي إلى كوارث بالإنسان والوطن.

ـ دعوتنا للمجتمع المدني بالمغرب إلى العمل على إشاعة الفكر العقلاني والنسبي وتقبل الاختلاف حتى يتسنى له مقاومة زحف الفكر الظلامي الذي يتنافى ومنطق التطور التاريخي.

ـ تنبيهنا لكافة القوى الديموقراطية في المغرب إلى نبذ التعاطي الانتهازي بتنسيق مواقفها مع الحركة الظلامية، خاصة عندما يتعلق الأمر بالقضية الأمازيغية باعتبار أن الحركة الظلامية تستهدف كافة القوى الديموقراطية والحداثية.

جمعية ثانوكرا للثقافة والتنمية، الناظور في 24 ماي 2003.

 

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.