Uttvun 83, 

Krayûr  2004

(Mars  2004)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

Zi Listinas" ghar "usekcem"

Xef awal amazigh

Timawayin

Tagrutt nna iran...

I izmawen n Atlas

Ayyuz i tmesmunt n Tanukra

Aghrum abazin n Muhemmed Cukri

Mani g d nusa..

Ini as i wmazigh

Ddan ussan

Français

Les ex-détenus de Tilelli rejettent l'offre du CCDH

Les amazighs aussi iront sur Mars!

Imazighen de Hérodote

Le patrimoine des "Ighremss" comme atout

La fin des escroqueries historiques

Taqerfiyt: Mode d'emploi

La déchéance du maître de Bagdad

Le sort de tamazight dans nos médias audiovisuels

Aux lions de L'Atlas

Condoléances

Id Innayer à Agadir

العربية

من الاستئناس إلى الإدماج

من هنا يبدأ الإصلاح

من الإرهاب المنسي لدولة الاستقلال بالريف

كتاب مدرسي أم بوق للعروبة والتطرف

نقطة نظام على رسالة مفتوحة

في مسائل ورسائل بنسالم حمّيش

من انعكاسات سياسة التعريب

نهاية زمن النصب التاريخي

أهم الاكتشافات الأثرية بولاية باتنة

النبض الغافي

الحالة المدنية: شروط استثنائية للأمازيغ

كلمة تجمع ليبيا بمناسبة السنة الأمازيغية الجديدة

تاكلا في القيسارية التجارية

بيان لجمعيات من الحسيمة

بيان بمناسبة السنة الأمازيغية الجديدة

استعمال الغازات السامة ضد المقاومة الريفية

بيان لجمعية قاسيطا

بلاغ لجمعية أسيكل

نوميديا بالخميسات

تعزية

تهنئة

مرحبا بسيمان

تهنئة

جمعية تاماينوت، فرع أكادير

تهنئة

تهنئة

 

 

«Association of Libya future» g smektit n ixxef n asugas amazigh 2954

Tawalt n Agraw n Libya imal

 

في ذكري الاحتفال برأس السنة الامازيغية 2954

كلمة تجمع ليـبـيا المستقبل

أخوتي الحضور

أزول تحيه أمازيغية ،  2954 سنه أمازيغية مباركة علي الجميع..

بداية أود أن اشكر كل من ساهم في إنجاز هذا الحفل الرائع، بذكري عظيمة و غالية على قلوبنا رأس السنـة الأمازيغية  2954 ، و أرحــب باــلحضــور الــكـــرام..

AZUL FELLAWEN D TANMERTNNWEN D ASSUGAS D AMEGAZ AF IMAZIGHEN

تحية إجلال  للجدات و الأجداد الذين أرخــوا  لـنلتقي و نحتـفل الـيوم. مرت سنــة وفي هذه  اللـحظات نستقبـل ســنة أمازيغية جـديـدة آملين أن نحقق فيها كل الخير و الرخاء في بلادنا العزيزة  بكل أقطار تامزغا، و أن نعايش ديمقراطية حقيقية  يتنفسها الجميع، و تتحقق  أحلامـنا و تطلعاتنـا بمستقبل مشرق للوطن الغالي تامزغـــــا، وهذا طبعـا لا يأتي بـــل يجب أن نسعى إليه جاهدين..

Ayetma Arra n Tamezgha..

إخواني أبناء تامزغــا.. إن تاريخ حضارتنـا الأمازيغية عظيم و ضارب في جـذور التاريخ قدمـا وعتاقة. فشواهد حضارتنـا من نقوش و رسومـات و آثـار متنوعة في فسيفساء من تمازج  حضارات سادت ثم بادت، تتناثر علي شواطئ  بحرنا الأبيض المتوسط،  و صحرائنا الكبرى.  فعظمة هذه الــحضــارة التي لم تنهزم أمام الـدخيل بـل كـانت لـه كـــالوعـاء الذي يســع الــجمـيـع و هـذا الــذي مـــــيــز  تـــــامـــــزغــــــا وأعطى أكثر قــــــوة لــلــــثـقـــــافـــة الأمازيغية  الـتـي تــقــبـــل الآخر، و التـاريخ يؤكــد الحقــائــق.

 يمكن أن نلامــســـ هــذه الشواهد الـتاريــخيــة  الآثارية  في كل ربــوع و أنحـاء الوطن الغالي، من مــدن و قـــرى و واحـات بــرنـا الــــحبــيـــب.

Tanarif و Atlss، في Tanezruft  و Jarma  وفي Tadrart Akakkus و Tasiliفي

و Tamenraset و Adrar Nfusa

 في كل أنــحـــاء الـــوطن تـــــامـــزغــــــا نــــجــد شـــواهـــد حـــضارة إنسانية عـــظـيـمـة بــطــلــهــــا  الإنـســـان،  بــطــلـهـا الــفـنــــان لا الـــحــاكــــــم الــــمســتـبـد ولا الـــــحـجـــــر  أو الـــــقـبــــــــــور ..

Assuggas d Amnar af Imazighen

فيTsissaw حكايات جداتنا Nanna-nnegh و Timacuhin-nnsen الاساطير ،الدروس،  الــعـبــر،  للذكـرى، و تراثنــا الشفوي غني جـدا، هذا الموروث الذي ظل سـراجا منيرا لأبناء تامزغـا  رغم محاولات كثيرة فاشلة  للطمــس من أعداء الـفكـر و التنوع والاختلاف، دعاة الــوحــدة و الـــتـوحـــد الأحد .

Sin igima tza tunes semuset d qus 2954

Mrausin Yennayer 12.01.2954  الثاني عشر من يناير 2954 .. فمـا هو حقيقة هذا التاريخ و ما هو الرمز؟  أما التاريخ فهو تاريخ كفاح الأجداد و الجدات، و أما الــــرمـز فتامزغـــا الوطن هو الرمــــــــــــــــــز..

  إن لتاريخ 2954 حدثين كبيرين في حياتنـا أبناء ليبيا تامزغا همــا:

أولهم:   تـأسيـس الـدولة الأمازيغية رمز التعايش الحضاري الأمازيغي الفرعوني بزعامة شيشانق الأول

Amalway Cicang Amezwar.

أما الثاني:  فــهـو يــرمـز للـعــلاقـــة الأسطورية الـســاحـــرة الـــتي تــــجـمـــع الأمازيغي بـــــأرضــــه، فـــــالــــمنــــاســــبـــة هـــي الـــــولادة الـــــجــــديــــدة للأرض، هـــي بــــدايــــة الحــيـاة للاما زيغي، هي بـدايــة رأس الـــسنـة الــــفـــلاحــيــة.

Imazighen s Tamurt-nnes  و هنا لابد وأننا  نــتذكــر تـــلك الأغنية الـــقديـــمة الـــتي رددتـهــا الـجـدات و رددناها كـثــيرا و يرددهـــا الـــكثـــير ويــجهـــل الـــبعـــض الــمعـــني و الـمنــاسـبــة:

     Ajmutta yelless n jmut                         Arqazenem yemutt

  Yleghman xebtten tamurt                   ajmutta yelless n jmut

Tibucelen assawatten d ibucelen icaccalan

Ajmutta yelless n jmut                            Arqazenem yemutt

في جـمــوتــــــــــــــــا  وصف دقيق لبداية السنة الأمازيغية التي يوصف فيها موت أو رحيل السنة الأولى. وصفها بالرجل الذي فقد قدوم  السنة الجديدة المباركة و يتم فيها احتفال الجميع كبارا وصغار ا، فتيانا و فتيات كل له وظيفته و مهامه..

و في هذه المناسبة يتم توزيع الحلوى وإعداد أطباق معروفة و خاصة بالمناسبة كـــ  تيمغـطال فتوزيع على بعضهم البعض تسمــى أسنطي، كما يقوم البعض الآخر بذبح عجــل أو ما شــابه حسب القدرة و الإمكانيات و توزيعه علي الجميع تفاؤلا و كنوع من التكافل الاجتماعي والترابط المعروف في المنطقة وكي تحل البركات  تينميريين  على الجميع و يأتي الغيث، فيكون  كل شيء جماعيا أو ما يعرف ب تـويزا  أو تارغاطت.                                    

..فمن الإمطار إلي الحرث و وفق تفاصيل دقيقة جدا من تلك الطقوس المعروفة لذي ايمازيغن وقد تختلف من منطقة لأخـري، ويتشاءم الكبار  في حالة التفريط أو التغيير في هذه الاسبار والتي بدأ الكثير يفرط فيها لأسباب العصر و تعقيد الحياة فباتت تختفي ..

Tayerza, Imjar, Aciccel, mendrett d Ihhraz  من الحرث فالحصاد فالتخزين يتم ذلك وفق حسابات موسمية دقيقة فلا تنتهي بتخزين المحصول فهناك الكثير من الأعمال المترتبة علي الحصاد وكل تلك الأعمال تكون جماعية، فالعمل الجماعي يميز المجتمع الأمازيغي و الذي يتم في أجواء أشبه ما تأخذ أشكال احتفالية مليئة بالحركة فالغناء والزغاريد و الأشعار و المرح يصاحب العمل الشاق فتهون المشقة التي يلامسها الأمازيغي في مواسم السنة الفلاحية. و ليلا تكون في قصص التاريخ عبرا ودروسا واستجلاب ذاكرة التاريخ لـرموز النضال الوطني ضد غزاة الوطن من الوندال، الفنيقين، الرومان، العرب، الأتراك  ودور النضال والثورات التي قادها الأجداد زعماء تلك الفترات التاريخية ومن مناضلين و زعمـاء و ملوك  أمثال:

Amalwayen Cicang , Yuba, Agled Masinissa , Yugerten,  Sifaks d Takfarinas, Kabauen, Tinihan , Aksel..Nanna Maren d Nanna Zuregh , Xettabi d Xerbic Ameqrar, Baruni d Nanna Fatma nesumar,  Amiruc ,

Sifaw, Bentaleb,  d Maatub d Mulud Mammri,  Kermah Masiniss….. 

قـلادة نجوم تتزين سماء بلادي و الوطن تامزغــا وفي قلب كل  غيور  و أحرار  بلادي، مع الأسف الشديد فالتاريخ الذي يدرس لنا في المدارس الاستلابية الطامسة ينكر هذا التاريخ المجيد ويدلسه بشخصيات وأساطير مشرقية لا علاقة لنا بها لا من قريب و لا بعيد، فالأمازيغي ميال للنضال ويقدس الحرية و التاريخ يشهد .

Ayetma  أخوتي ..

يدا في يد نحتفل بهذه الذكري العظيمة ولنخلد رموزنا و مناضلي الحق الأمازيغي. فمن لا تاريخ له لا مستقبل له و ليس هذا بمرض غرام الماضي البعيد بل لفته و تطلع  إلي المستقبل للتفاعل و التعايش مع الآخر.

تحيه لمناضلي الحركة الأمازيغية أبناء تامزغــا من الكناري الى سـيوة .

Tanmert   d assugas d ameggaz

Agraw n Libya imal

 

 

 

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.