uïïun: 88, 

Tamyur: 2004

(Août  2004)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

zg wmnvi n uskkil var umnvi n tmnäawt

Izran iqudvadven

Tamazight awal inu

Taghuyyet

Tifinagh

Aserghed

Français

Térence et l'héritage amazigh

Une indépendance confisquée

Le mouvement amazigh

Du nouveau sur Internet

Dénoncer les faussaires

Où sont passées nos voyelles?

Reconnaissance internationale de tifinagh

Condoléances à la famille Mhenni

العربية

من معركة الحرف إلى معركة الدستور

مولاي إدريس الثالث

من البحث عن الذات إلى البحث عن مشروع للذات

وماذا بعد اكتشافنا لإفريقيا؟

حكاية الإرهاب قبل الإرهاب

هواجس لغوية

ملاحظات حول اللغة الأمازيغية

ما هكذا تكون أخلاق المناضل

الموروث الأمازيغي اليهودي

شرور التربية المسيدية

القومية العربية

الأطلس المتوسط

ندوة الأمازيغية والجهة

Angi

فاتح ماي العروبي بأزيلال

ذكرى اغتيال يوسف خربيش

لبعد السطو على اسم تاويزا

شعر يوم القيامة

المهرجان الوطني للمسرح الأمازيغي

قافلة تيفيناغ

رسالة إلى مجلس ماسّت

ميثاق  الجمعيات الأمازيغية بالريف

ملتقى الشعر الأمازيغي

تجديد مكتب أنوال

تهنئة

 

 

فاتح ماي الكنفيديرالي العروبي بأزيلال

بقلم: ماس ييويس ن أزيلال

مع حلول فاتح ماي من كل سنة تحتفل الطبقة العاملة بجميع مناطق العالم بهذا العيد الأممي التاريخي من أجل التظاهر والمطالبة بمزيد من الحقوق المشروعة.

وبهذا المناسبة الأممية نظمت الكنفدرالية الديموقراطية العربية للشغل فرع أزيلال، تحت شعار ”تعبئة وطنية، مقاومة، ديموقراطية“، وذلك بساحة إنكر لبروج والمعرفة خاصة عند عمال المنطقة بـ“الموقف“، أي بعقر دار الطبقة العاملة الكادحة IXDAMEN N LMUQF  حفلا تهكميا حيث تهكم فيه العروبيون كالعادة بخطاباتهم الرنانة على السواد الأعظم من إيمازيغن المنطقة، خطابات وإنشاءات تدور مواضيعها كلها على مشاكل الأشقاء NNSEN بالعراق وفلسطين دون أن تتطرق لا من بعيد أو قريب إلى ما هو في صالح الطبقة العاملة الكادحة. لقد كان حفلا كله كلام وأنغام جافة لا علاقة لها بمشاكل الطبقة العاملة الكادحة  التي يعنيها الحدث.

وقد رفعت أعلام كل من العراق وفلسطين وذلك ”تضامنا“ مع محنة الطبقة العاملة وإلقاء كلمات ورفع شعارات عروبية عنصرية تمجد الدم العربي من المحيط إلى الخليج تضامنا مع معاناة عمال المنطقة. كما استعملت العربية الفصحى لمخاطبة العمال الأمازيغيين! 

ملاحظات:

ـ فاتح ماي هذه السنة غاب عنه علم كوبا، ربما بعد تحليل عينة من دماء كوبية تبين أنها لا تحتوي على دماء عروبية.

ـ عدد الحضور بما فيهم المنظمون لم يتعدّ بضع عشرات.

 

 

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.