uïïun: 88, 

Tamyur: 2004

(Août  2004)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

zg wmnvi n uskkil var umnvi n tmnäawt

Izran iqudvadven

Tamazight awal inu

Taghuyyet

Tifinagh

Aserghed

Français

Térence et l'héritage amazigh

Une indépendance confisquée

Le mouvement amazigh

Du nouveau sur Internet

Dénoncer les faussaires

Où sont passées nos voyelles?

Reconnaissance internationale de tifinagh

Condoléances à la famille Mhenni

العربية

من معركة الحرف إلى معركة الدستور

مولاي إدريس الثالث

من البحث عن الذات إلى البحث عن مشروع للذات

وماذا بعد اكتشافنا لإفريقيا؟

حكاية الإرهاب قبل الإرهاب

هواجس لغوية

ملاحظات حول اللغة الأمازيغية

ما هكذا تكون أخلاق المناضل

الموروث الأمازيغي اليهودي

شرور التربية المسيدية

القومية العربية

الأطلس المتوسط

ندوة الأمازيغية والجهة

Angi

فاتح ماي العروبي بأزيلال

ذكرى اغتيال يوسف خربيش

لبعد السطو على اسم تاويزا

شعر يوم القيامة

المهرجان الوطني للمسرح الأمازيغي

قافلة تيفيناغ

رسالة إلى مجلس ماسّت

ميثاق  الجمعيات الأمازيغية بالريف

ملتقى الشعر الأمازيغي

تجديد مكتب أنوال

تهنئة

 

 

 

ندوة صحفية حول حصيلة إنجازات قافلة ”تيفيناغ“

شهدت غرفة التجارة والصناعة والخدمات بالناظور يوم الأربعاء 16 يونيو 2004 على الساعة العاشرة صباحا ندوة صحفية حضرها عدد من الصحفيين المحليين والتلفزة المغربية وذلك قصد تقييم عمل القافلة بشمال المغرب إثر جولتها التحسيسية بالأبجدية الأمازيغية وهي تجوب المدن والقرى منطلقة من الحسيمة إلى ميدلت عبر أزيد من إحدى عشر إقليما: الحسيمة، الناظور، بركان، وجدة المدينة، وجدة الإقليم، جرادة، تاوريت، بوعرفة، فكيك وميدلت.

تناول الكلمة الأستاذ محمد الشامي بصفته رئيس الندوة الصحفية. بعده أخذ الكلمة كل من الأستاذ طارق يحيى والأستاذ أشهبار شكير بصفتهما أعضاء لجنة عمل القافلة، في حين قدم ممثلو الأقاليم التي زارتها القافلة إحصاءات مهمة لعملها حيث قدر عدد المستفيدين في كافة الأقاليم المذكورة بحوالي 4000 تلميذ بعد زيارة 70 مدرسة، فضلا عن بعض الأسواق وفضاءات الأطفال. كما وزعت خلال هذه العملية 1000 محفظة وألف كتاب مدرسي للغة الأمازيغية كجوائز تحفيزية. كما حضر الندوة عضوان من المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية: الأستاذ محمد بودهان، والأستاذ بنعقية حسن، إلى جانب النائب الإقليمي لجرادة السيد إدريس فتين، وعن نيابة الناظور السيد المرسي عبد السلام، والسيد محمد الموساوي وعدة فعاليات المجتمع المدني وأساتذة اللغة الأمازيغية بالأقاليم المذكورة.

وفي الأخير خرج أعضاء الندوة والمشاركون بتوصيات سترفع إلى المعنيين بالأمر قصد معالجتها وإيجاد الحلول لها من أجل القضاء على العراقيل التي تقف حجر عثرة  في إنجاح المشروع المجتمعي المتمثل في إدراج الأمازيغية ضمن المنظومة التربوية التعليمية.

(عبد الله أزواغ، المنسق الإقليمي لقافلة تيفيناغ بالناظور)

 

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.