uïïun  92, 

mggyur  2004

(Décembre  2004)

Amezwaru

 (Page d'accueil) 

Tamazight

Is tanbaät tssidmr ingmiyn n «umskan amaziv»?

Azul, iman n Azayku

Tamazight inw

Taghufi

Asefru n tiddukla

Français

Qui saura défendre tamazight?

Femme amazighe et droits culturels

Toponymie de Nador

Pas de chromosomes cananéens chez imazighen

La ruée vers Internet

La femme amazighe rurale

Imazighen et les ONG des droits de l'homme

Imazighen du Maroc: un peuple minorisé

Le patrimoine amazigh

La déclaration universelle des peuples autochtones

Remerciements de la famille de Azaykou

Communiqué du CMA

Communiqué2 du CMA

 

العربية

ماذا تحقق من مطالب البيان الأمازيغي؟

نهايات الطفل الأمازيغي

الثقافة القرابية والزواجية بدادس

الأحداث المغربية تحذر من استهداف الهوية

في نقد  المشروع التعريبي للمختار السوسي

موسم الورود أم موسم الأشواك

في ذكرى انتفاضة آيت باعمران

سكان زمّور: دراشة إثنية

مؤتمر الفكر العربي بمراكش

لله درّك يا أحرضان

أمازيغي أنا

كي لا ترحل عنا أيها الرفيق

اللجنة الدائمة بالحسيمة تحتج

الحركة الأمازيغية تستأنف نشاطها بأكادير

شكر على تعزية

 

MCA تستأنف أنشطتها بأكادير

نظمت الحركة الثقافية الأمازيغية، موقع أكادير، أياما ثقافية ترحيبا بالطالب الجديد في دورة علي صدقي أزايكو ما بين 30/27 أكتوبر 2004 تحت شعار «الأمازيغية، المجانية، العلمية، قوام جامعة اليوم».
عرفت هذه الأيام إقبالا ونجاحا كبيرا خصوصا لدى الطالب الجديد الذي واكب كل نقاشات ورواق MCA نظرا لما حمله من جديد في مجال الثقافة والفكر الأمازيغي، فكان نقاش اليوم الأول حول الأمازيغية والوضع السياسي الراهن نوقشت خلاله كل الخطابات الإقصائية العروبية، الشارع السياسي والساحة الجامعية، في اليوم الثاني برمجت محاضرة حول «مستجدات القضية الأمازيغية بالمغرب» للأستاد مبارك بولكيد. وفي اليوم الثالث كان موعد الجماهير الطلابية مع نقاش حول أزمة الحركة الطلابية وبدائل MCA وكانت فرصة للطالب الجديد لكي يتعرف أكثر على تجليات الأزمة الطلابية وكذلك على البدائل التي تطرحها MCA لتجاوزها بالإضافة إلى نقاش حول مختلف القضايا كالتهميش وأزمة التعليم بالمغرب، الحركة الأمازيغية في أقطاب تامزغا ومواضيع أخرى مختلفة. وقد تميز اليوم الأخير بأمسية ختامية ملتزمة عرفت إقبالا كبيرا، ونالت إعجاب الطلبة خصوصا الطلبة الجدد الدين اكتشفوا عبقرية اللغة الأمازيغية فكانوا في موعد مع الموسيقى العصرية الأمازيغية فتناوب على المنصة كل من، مجموعة تافويت، مجموعة تافسوت (دحان، بوزنداك)، عمر نايت سعيد ثم المسرح الأمازيغي مع فرقة من داخل الموقع ثم الفنان الكبير أسلال الذي أتحف الجماهير الطلابية بمقتطفات من مونولوكاته الساخرة. على العموم فقد أكدت ارتسامات الطلبة على نجاح أيام الحركة الثقافية الأمازيغية من كل الجوانب من حيث النقاش وحضور الجماهير وصمود المناضلين.
(عن لجنة الإعلام،MCA أكادير)

 

Copyright 2002 Tawiza. All rights reserved.